وزير الخارجية الدكتور ناجي صبري الحديثي يكشف حقيقة ديون ايران

وزير الخارجية الدكتور ناجي صبري الحديثي يكشف حقيقة ديون ايران

اكد وزير الخارجية الاسبق الدكتور ناجي صبري الحديثي، في عدد من مقابلاته التلفزيونية حقيقة ان ايران لاتستحق اي تعويضات من العراق بل أن الدكتور الحديثي أشار إلى مرة واحدة حاول فيها النظام الإيراني بصورة خجولة وغير مباشرة طرح الموضوع، لكن الوزير العراقي كان حاضراً لدحضها وتفنيدها، ووأدها في مهدها، فقال إن وزير الخارجية الايراني الأسبق كمال خرازي أثار في إحدى جلسات المفاوضات في طهران عام 2002 موضوع مشاركة إيران في استثمار حقل مجنون النفطي العراقي.فأبدى الوزير العراقي استغرابه من مقترح الوزير الإيراني وتساءل “تطلبون من العراق أن يتراجع عن تأميم نفطه؟ إن النفط عندنا خط أحمر، وصناعته وطنية عراقية خالصة ولا نشرك فيها معنا أحداً إطلاقاً”. فأجابه خرازي أنه طرح المقترح استجابة لضغوط الإيرانيين على الحكومة للمطالبة بالتعويضات”.فقال له الدكتور ناجي صبري الحديثي “نحن أيضا العراقيون يضغطون علينا لمطالبتكم بالتعويضات باعتبار إيران هي المعتدية وهي التي أصرّت على مواصلة الحرب ورفض قرار مجلس الأمن الذي في 28 أيلول/ سبتمبر 1980 أي بعد ستة أيام على الرد العسكري العراقي”. وهنا تراجع الوزير الايراني فورا وأغلق الموضوع بشكل نهائي. وبذلك نؤكد أنه ليس من حق إيران المطالبة بتعويضات الحرب التي بدأتها هي، وواصلتها طيلة ثماني سنوات، رافضة كل قرارات مجلس الأمن الدولي وكل مبادرات السلام سواءً تلك التي تقدم بها العراق أو التي قدمها المجتمع الدولي.

وزير الخارجية الدكتور ناجي صبري الحديثي يكشف حقيقة ديون ايران

0